نزهة بوشارب تعتمد مقاربة تخطيط للخروج من الازمة نحو الإنطلاقة

0
112

وزارة الاسكان و التعمير و سياسة المدينة في مواجهة الأثار المترتبة عن جائحة كورونا
بات مؤكدا على جميع القطاعات الوزارية التفكير في إقلاع جديد ما بعد جائحة كورونا ، و هدا نتيجة تغير جاد في سياسات وزراء على رأس هده القطاعات . الوزيرة نزهة بوشارب تسارع الزمن من أجل إعداد مخطط استعجالي و برنامج عمل مستقبلي يهدفان الى دعم المقاولات كشريك استراتيجي للوزارة و دالك عبر تأهيلها للإنخراط في الإقلاع الإقتصادي لبلادنا تحت القيادة الرشيدة لصاحب الجلالة الملك محمد السادس نصره الله و أيده .
ان الهدف من المخطط الإسترتيجي و الإستعجالي معا يصب في تجاه تفادي كل الإنعكاسات و الآثار المترتبة عن جائحة كورونا من ناحية و من أخرى يهدف الى تقوية الإقلاع الإقتصادي و الإستقرار الإجتماعي خصوصا ان القطاع يلعب دور محوري في الإقتصاد الوطني ، و هنا بالدات يبرز دور الكفاءات و الإستحقاق في إدارة مثل هده المشاريع الكبرى و التخطيط لها ، و لعل إختيار الحركة الشعبية السيدة الوزيرة نزهة بوشارب كان فيمحله و نال الثقة المولوية لجلالة الملك ، اعتبارا لكونها خبيرة في مجال الدراسات على المستوى الدولي ، هده الخبرة ستعطي تمارها لا محالة في قطاعها الوزاري الدي يعتمد في الأساس على الدراسات الإستراتيجية للتخطيط والتطوير و هكدا يمكن ان نقول ان مغرب الغد هو مغرب الإستحقاق و التجربة و التراكم و الكفاءة و ان الأحزاب السياسية المغربية ليست عاقم بل فقط تحتاج فرص لإبراز طاقاتها في مراكز المسؤولية بدون رياء.
صحيح ان جائحة كورونا لها آثارها السلبية على المجتمع لكن في المقابل هي فرصة للتعرف على معادن المسؤولين خلال مرحلة الأزمات و لعل الوزيرة النسائية في زمن الجائحة بهدا المشروع أكدت ان التميز السياسي ليس حكرا فقط على الرجال ….. نساء مسؤولات وطنيات يشتغلن من أجل المصلحة العامة قبل اي شيء فتحية للسيدة الوزيرة على تشريفها نساء المغرب الحبيب…
بقلم الكاتب و المحلل السياسي الرحالي عبد الغفور