رفض السراح المؤقت
 لـ 3 متهمات في ملف دنيا باطما

0
109

رفضت الغرفة الجنحية التلبسية التأديبية بابتدائية مراكش، مساء أول أمس الخميس، ملتمس السراح المؤقت لثلاث متهمات متابعات، في حالة اعتقال، في الملف نفسه الذي تتابع فيه المغنية دنيا باطما، في حالة سراح، بجنح: “المشاركة في الدخول إلى نظام المعالجة الآلية للمعطيات عن طريق الاحتيال، المشاركة عمدا في عرقلة سير هذا النظام وإحداث اضطراب فيه وتغيير طريقة معالجته، بث وتوزيع عن طريق الأنظمة المعلوماتية أقوال أشخاص وصورهم دون موافقتهم، بث وقائع كاذبة قصد المساس بالحياة الخاصة بالأشخاص قصد التشهير بهم والمشاركة في ذلك، والتهديد”.

وقضت الغرفة، برئاسة القاضي عثمان النفاوي، برفض الطلب الذي تقدم به دفاع المتهمات، وبينهم شقيقة المغنية، وبالاستمرار في وضعهن تحت الاعتقال الاحتياطي في هذه القضية، التي وافقن على إجراء محاكمتهن فيها عن بعد، عن طريق التخاطب المباشر عبر الشاشة من سجن “الأوداية”، ضواحي مراكش.

وفي الوقت الذي تقرر فيه الاستمرار في وضع المغنية تحت تدابير المراقبة القضائية، المتمثلة في إغلاق الحدود في وجهها وسحب جواز سفرها، ووضعها كفالة مالية تصل إلى 50 مليون سنتيم، يُتابع معها في الملف نفسه، في حالة اعتقال، وبصك الاتهام عينه، المشتمل على الجنح الخمس المذكورة، شقيقتها الكبرى، عارضة الأزياء ابتسام باطما (34 سنة).

كما تتابع، في حالة اعتقال، مصممة الأزياء “ع.ع” (29 سنة)، التي تسلمتها السلطات المغربية، بتاريخ الثلاثاء 25 فبراير الماضي، من الإمارات العربية المتحدة، والتي كانت موضوع مذكرة بحث على الصعيد الدولي، بعدما أنتجت الأبحاث الأمنية والقضائية المنجزة في جميع الملفات المتعلقة بقضية حسابات “حمزة مون بيبي”، أدلة وقرائن كافية على أنها من المسيرات المحوريات للحسابات التي شنّت حملات تشهير عنيفة ضد العديد من المشاهير، وتلاحق في هذا الملف بصك اتهام ثقيل يتعلق بجنح: “المشاركة في الدخول إلى نظام المعالجة الآلية للمعطيات عن طريق الاحتيال، المشاركة عمدا في عرقلة سير هذا النظام وإحداث اضطراب فيه وتغيير طريقة معالجته، بث وتوزيع عن طريق الأنظمة المعلوماتية أقوال أشخاص وصورهم دون موافقتهم، بث وقائع كاذبة قصد المساس بالحياة الخاصة بالأشخاص قصد التشهير بهم والمشاركة في ذلك، النصب، محاولة النصب، التهديد بإفشاء أمور شائنة، الارتشاء، الوساطة في الدعارة وأخذ نصيب مما يحصل عليه الغير من الدعارة، المشاركة في إفشاء السر المهني، إهانة هيئة منظمة، والتهديد”.

متهمة ثالثة تتابع، في حالة اعتقال احتياطي، تُدعى “ص.ش” (37 سنة)، وهي مالكة ومسيرة لشركة بالرباط، تُلاحق بجنح: “النصب، انتحال صفة نظم القانون شروط اكتسابها، التدخل بغير صفة في وظيفة عامة، والمشاركة في التقاط وبث صور شخص دون موافقته بقصد المساس بحياته الخاص والتشهير به”