وزراء أعفاهم الملك يزاولون مهامهم”افتراضيا”بحكومة العثماني

0
179

بالرغم من القرار الملكي والقاضي باعفائهم من مهامهم،مازال أربعة وزراء يمارسون مهامهم افتراضيا بالموقع الرسمي لرئيس الحكومة المغربية سعد الدين العثماني إلى حدود كتابة هذه الأسطر.

ويظهر لمتصفح موقع رئيس الحكومة،عند الضغط على زر أعضاء الحكومة،لائحة تضم 39 وزيرا من بينهم أربعة أصدر الملك أمرا بإعفائهم من مهامهم يوم الثلاثاء 24 أكتوبر 2017، وذلك تطبيقا لأحكام الفصل 47 من الدستور، ولاسيما الفقرة الثالثة منه. ويتعلق الأمر بكل من محمد حصاد، وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، بصفته وزير الداخلية في الحكومة السابقة ؛ومحمد نبيل بنعبد الله، وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، بصفته وزير السكنى وسياسة المدينة في الحكومة السابقة ؛والحسين الوردي، وزير الصحة، بصفته وزيرا للصحة في الحكومة السابقة ؛و العربي بن الشيخ، كاتب الدولة لدى وزير التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي، المكلف بالتكوين المهني، بصفته مديرا عاما لمكتب التكوين المهني وإنعاش الشغل سابقا .

 

وحفاظا على السير العادي للمرفق العمومي،قرر سعد الدين العثماني، رئيس الحكومة يوم 30 أكتوبر، تكليف عبد القادر عمارة،وزير التجهيز والنقل واللوجستيك والماء، القيام مقام وزير الصحة المقال الحسين الوردي، فيما أسندت لمولاي حفيظ العلمي، وزير الصناعة والاستثمار والتجارة والاقتصاد الرقمي، مهمة القيام مقام وزير إعداد التراب الوطني والتعمير والإسكان وسياسة المدينة، محمد نبيل بنعبد الله.و تم تكليف محمد الأعرج، وزير الثقافة والاتصال،  بالقيام بمهام وزير التربية الوطنية والتطوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي.