مشجعو “الوينرز”: التهاون واضح بنادي الوداد

0
679

انْتَقَد التراس “وينرز”، الفصيل المشجِّع لفريق الوداد الرياضي، النتائج المخيبة للآمال بالإقصاء من ثلاث بطولات في ظرف وجيز، محمِّلا المسؤولية لسياسة المكتب المسير وتهاون اللاعبين بشكل واضح.

ونشر “وينرز”، عبر صفحته الرسمية في موقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك”، بلاغا انتقد فيه الطريقة التي يسير بها النادي، حيث ألقى باللوم على الإدارة الحالية واللاعبين بعد ضياع ألقاب عديدة، كان في إمكان الفريق التتويج بها، خاصة في ظل المستوى الضعيف للخصوم، مشيرا إلى أن الإقصاء من كأس العرش ودوري أبطال إفريقيا وكأس زايد أمر غير مقبول وغير مبرر.

وأَضَافَ المصدر أن الجماهير لا تهمُّها النتائج فقط، بل التسيير العقلاني والتدبير الجيد للمرحلة، مبرزة أن التتويج بأربعة ألقاب في السنوات الأخيرة شيء جيد؛ لكن ضياع بطولات أخرى يضع علامات استفهام كبيرة حول سياسة التسيير الحالية.

ولم يَسلم لاعبو الفريق من أسهم الانتقادات، حيث وصفتهم “وينرز” بـ”المتهاونين”، من خلال اختيارهم للمباريات التي يرغبون اللعب فيها، محملة إياهم مسؤولية النتائج السلبية الأخيرة.

وأضاف البلاغ أن “اللاعبين بدون روح وبدون أخلاق مادام أن خِيانة القميص تسري في عروقهم.. من يختار المباراة التي يقاتل فيها ويختار المدرب الذي يقاتل معه فهذا معناه أن هؤلاء اللاعبين لا يستحقون ارتداء القميص”، وفق الصياغة.

ودَعَا “وينرز” جماهير الوداد إلى الانخراط في النادي من أجل الدفاع عن مصلحته مستقبلا، حتى يكون “برلمان النادي” أكثر فاعلية وقوة، وليصل صوت الجماهير إلى المكتب المسير، بالإضافة إلى المساهمة بأفكار ترقى بالفريق نحو مستقبل أفضل.