بعد “النطح” و”العراك” .. البرلمان يخرج مكتبه الجديد وهذه تشكيلته

0
165

قبيل استكمال انتخاب هياكل مجلس النواب، تجاوز الخلاف على مناصب مكتب المجلس من حزب العدالة والتنمية، ليصل صداه، اليوم الخميس، إلى حزبي الأصالة والمعاصرة والحركة الشعبية.

حزب الأصالة والمعاصرة، ورغم سعي قيادته للتستر عن الخلاف، عاش لحظة “نطح” أمينه العام حكيم بنشماس برأس النائب البرلماني لحزبه محمد الجماني، الذي اقتحم المقر أثناء استقبال بنشماس لمرشحي حزبه لهياكل مجلس النواب، احتجاجا منه على عدم تقديمه للوصول إلى مكتب المجلس.

وفي ذات السياق، عاش حزب الحركة الشعبية كذلك صباح اليوم الخميس، على إيقاع الخلاف، حيث انفجر البرلماني مصطفى المخنتر، احتجاجا على إعادة تقديم محمد أوزين، القيادي في الحزب والوزير السابق للشباب والرياضة ليكون نائبا لرئيس مجلس النواب.

النقاش داخل حزب العدالة والتنمية حول مرشحي الحزب لمكتب مجلس النواب، قبل أقل من أسبوع، كان بلا عراك ولكنه كان ساخنا، بعد إقصاء القيادية آمنة ماء العينين من التقدم مجددا لمنصب نائبة رئيس مجلس النواب باسم حزبها، على خلفية صورها بدون حجاب في العاصمة الفرنسية باريس، والتي أثارت جدلا واسعا داخل الحزب، لتخرج ماء العينين بعد قرار “عزلها” وتصف بعض قيادات حزبها بـ”عدم الرجلة”.

 وعقد مجلس النواب، اليوم الخميس، جلسة عمومية خصصت للإعلان عن تشكيل الفرق والمجموعة النيابية وانتخاب أعضاء مكتب المجلس للسنة الثالثة ولما تبقى من الفترة النيابية 2016-2021، وذلك طبقا لأحكام الفصل 62 من الدستور والمادتين 28 و29 من مقتضيات النظام الداخلي للمؤسسة التشريعية.

وفي ذات السياق، أعلن البرلمان، اليوم الخميس، في افتتاح جلسته اليوم ، التي ترأسها رئيس مجلس النواب الحبيب المالكي، عن أسماء رؤساء الفرق والمجموعة النيابية وهم السادة إدريس الأزمي الإدريسي عن حزب العدالة والتنمية، ومحمد أبودرار عن الأصالة والمعاصرة، وتوفيق كميل عن التجمع الدستوري، ونور الدين مضيان عن الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، ومحمد مبديع عن الفريق الحركي، وشقران أمام عن الفريق الاشتراكي)، وعائشة لبلق عن المجموعة النيابية للتقدم والاشتراكية.

أما بخصوص عضوية مكتب مجلس النواب فقد تم انتخاب، وفقا للائحة الوحيدة التي تقدمت وحازت على 176 من أصل 188 صوتا، كل من سليمان العمراني عن فريق العدالة والتنمية نائبا أولا لرئيس المجلس، ومحمد التويمي بنجلون عن فريق الأصالة والمعاصرة نائب ثانيا، ومحمد جودار عن التجمع الدستوري نائبا ثالثا، وعبد الواحد الأنصاري عن الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية نائبا رابعا، ومحمد أوزين عن الفريق الحركي نائبا خامسا، وإدريس الشطيبي عن الفريق الاشتراكي نائبا سادسا، ومريمة بوجمعة عن فريق العدالة والتنمية نائبة سابعة، وحياة المشفوع عن فريق الأصالة والمعاصرة نائبة ثامنة.

كما تم انتخاب خالد البوقرعي عن فريق العدالة والتنمية، ومحمد أشرورو عن فريق الأصالة والمعاصرة محاسبين للمجلس، فيما انتخبت كل من عزوها العراك عن فريق العدالة والتنمية، وأسماء اغلالو عن التجمع الدستوري، والسالك بولون عن الفريق الاستقلالي للوحدة والتعادلية، أمناء المجلس.