اقترح مجلس النواب الليبي ضرورة تأجيل الانتخابات الرئاسية لمدة 6 أشهر، وإطلاق حوار موسع بين مختلف الأطراف في البلاد.
جاء ذلك خلال جلسة عقدها البرلمان في مدينة طبرق، شرقي ليبيا، بحث خلالها ملف الانتخابات التي كان من المفترض أن تتم في 24 دجنبر الجاري، ولكن تم تأجيلها بسبب الخلافات بين الأطراف السياسية بالبلاد.
في كلمته خلال الجلسة، التي تم تعليقها ليتم استئناف انعقادها في وقت لاحق، أمس الثلاثاء، قدم رئيس مجلس النواب المكلف فوزي النويري عدة مقترحات من النواب بشأن الانتخابات وإدارة المرحلة المقبلة.
تضمنت المقترحات ضرورة تأجيل الانتخابات لمدة 6 أشهر، وإجراء حوار موسع بين مختلف الأطراف الليبية.
كما اشتملت المقترحات على مخاطبة مفوضية الانتخابات لتوجيه كتاب توضيحي لمجلس النواب حول بيانها الصادر يوم 22 دجنبر 2021، بشأن تعذر إجراء الانتخابات واقتراح تأجيلها إلى 24 يناير 2022، ومن ثمّ وضع خارطة طريق.
من المقترحات أيضاً أن يتم المضي قدماً في العملية الانتخابية، بالإضافة إلى التفاعل مع ما طلبته المفوضية وتشكيل لجنة لمعالجة المشكلات التي أثارتها المفوضية، في بيانها الأخير.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا