خلال عملية فحص أجري اليوم وسط التلاميذ والأطر التربوية بثانوية “ليسي ديكارت” بالرباط التابعة للبعثة الفرنسية، تم اكتشاف ما يناهز 50حالة إصابة بكوفيد 19.

ويعتبر هذا الرقم قياسيا، ويأتي في ظل تفشي الجائحة في المغرب وارتفاع حالات الإصابة. ولا يعرف هل يتعلق الأمر بمتحور “أوميكرون” أم “دلتا”. ويرتقب أن تتخذ السلطات قرارا بشأن هذه الوضعية، حيث لا يستبعد إغلاق المدرسة أو بعض أقسامها واعتماد التعليم عن بعد.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا