أصدر وزير الصحة والحماية الإجتماعية، خالد أيت الطالب، قراره بإعفاء طبيب من الدرجة الاستثنائية، يشغل منصب مدير بالنيابة للمركز الجهوي للأنكولوجيا بأكادير، وذلك مباشرة بعد الضجة، التي خلقتها مذكرة مصلحة، وجهها المعني إلى أطر المركز، والمتعلقة بتوقف خدمات المؤسسة، بسبب عجز في الموارد البشرية، قبل أن تتدخل المديرية الجهوية للصحة في سوس وتنفي أي عجز في تعداد الأطر الطبية.
وحصل على نسخة من مقرر إعفاء الطبيب المذكور، بعدما كان قد وضع، قبل حوالي شهر، استقالته من منصبه، لكن لم يجر البت فيها.
وكانت المديرية الجهوية للصحة في سوس ماسة، قد أعلنت، في بلاغ لها، أن المركز الجهوي للأنكولوجيا بأكادير، “لايمر بأي عجز في الموارد البشرية”، خلافا لما جاءت به مذكرة الأحد، لإدارة هذا المركز.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا