في مشهد جديد ينضم إلى سلسلة الفضائح التنظيمية بالكاميرون، فشلت اللجنة المنظمة لبطولة الأمم الإفريقية، في توفير حافلة لنقل لاعبي منتخب الجزائر، من مقر الإقامة إلى ملعب التدريبات.
وأثارت الحادثة استياء أعضاء بعثة المنتخب الجزائري، خصوصا أن اللاعبين اضطروا إلى التنقل موزعين على متن سيارات سياحية، الأمر الذي عرض سلامتهم للخطر، خصوصا في ظل تفشي وباء كورونا في الكاميرون.
وانتشرت عدة صور للاعبي منتخب الجزائر وعلى رأسهم رياض محرز، يستقلون سيارات سياحية محدودة العدد، في مشهد يضاف إلى سلسلة المشاهد السلبية بالبطولة الإفريقية.
واستأنف المنتخب الجزائري، اليوم الأربعاء، تحضيراته استعدادا لخوض مباراته المرتقبة أمام غينيا الاستوائية في الجولة الثانية من المجموعة الخامسة بكأس الأمم الإفريقية.
وشهدت تدريبات المحاربين اليوم، عودة الثلاثي رامز زروقي متوسط ميدان نادي تفينتي أنشخيده الهولندي، إسماعيل بن ناصر نجم نادي ميلان الإيطالي، وآدم وناس لاعب نابولي، حيث خضعوا لبرنامج تأخيل خاص رفقة المعد البدني.
يذكر أن منتخب الجزائر كان قد استهل مشواره في البطولة بالتعادل سلبيا مع سيراليون أمس الثلاثاء.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا