تقرير رسمي: جائحة كورونا تضاعف معدل الفقر بالمغرب 7 مرات

0
110
A general view of the Sidi Moumen shantytown in the city of Casablanca on May 12, 2013. "There's no water, no work and no future. There's nothing at all here," says Hamid bitterly as he walks through the sprawling slum of Sidi Moumen in Casablanca made infamous 10 years ago. AFP PHOTOS/FADEL SENNA (Photo credit should read FADEL SENNA/AFP/Getty Images)

أفادت المندوبية السامية للتخطيط أن الأزمة الصحية المرتبطة بجائحة كورونا، كانت وراء تضاعف معدل الفقر 7 مرات على الصعيد الوطني، حيث انتقل من %1,7 قبل هذه الأزمة، إلى %11,7 خلال الحجر الصحي، وقد أثرت الأزمة على الوسط الحضري أكثر، إذ تضاعف فيه معدل الفقر 14 مرة، مقابل 5 مرات بالوسط القروي.

وأضافت المندوبية في بحث لها حول تطور مستوى معيشة الأسر وتأثير جائحة كوفيد-19 على الفوارق الاجتماعية، أن معدل الهشاشة تضاعف بدوره بأكثر من مرتين، حيث انتقل من %7,3 قبل الحجر الصحي إلى %16,7 أثناء الحجر الصحي.

وفي ظل هذه الظروف، تضيف المندوبية، تدهورت الفوارق الاجتماعية وتجاوزت العتبة الحرجة اجتماعيا (%42)، بحيث سجل مؤشر الفوارق “جيني” %44,4 خلال الحجر الصحي مقابل %38,5 قبل الحجر الصحي.

ونبهت مندوبية التخطيط إلى أن هذه المضاعفات السلبية لوباء كوفيد-19 على المستوى المعيشي للأسر، تستدعي من المغرب مضاعفة الجهود واتخاذ التدابير العاجلة لمكافحة تفاقم الهشاشة، بغية حصر تفاقم الفقر والفوارق الاجتماعية وتعزيز القدرة على الصمود للأسر التي عانت من الأزمة الصحية، بهدف تغيير منحى الوضع الاجتماعي والاقتصادي نحو مجتمع أكثر مساواة.

وأشارت المندوبية إلى أن المساعدات الحكومية، خفضت من انتشار الفقر بــ 9 نقاط مئوية، والهشاشة بمقدار 8 نقاط والفوارق الاجتماعية بمقدار 6 نقاط.