الجزائر… أحكام في حق 13 متظاهرا دون أمر بالإيداع في الحبس

0
89
Protesters chant slogans as they march signs and Algerian national flags during an anti-government demonstration in the capital Algiers on December 24, 2019. - Hundreds took to the streets in Algiers against the government, despite the announced three days of national mourning following the death of powerful military general Ahmed Gaïd Salah, considered as the "guardian" of the system protesters want to overthrow. (Photo by RYAD KRAMDI / AFP)

أعلنت اللجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين أن 13 متظاهرا جزائريا، تم إيقافهم يومي الجمعة والسبت، بولاية بجاية (شمال- شرق)، صدرت في حقهم، أحكام قضائية، دون أمر بإيداعهم الحبس.
وأوضحت اللجنة الوطنية للإفراج عن المعتقلين، عبر صفحتها، على موقع “فايسبوك”، أنه وبعد تقديمهم أمام وكيل محكمة أميزور الواقعة على بعد 25 كلم غرب بجاية، تقرر أن تمثل المجموعتان أمام القضاء على الفور.
وأضاف المصدر ذاته، أن سبعة متظاهرين أدينوا أول أمس الإثنين بسنتين حبسا دون إيداعهم الحبس، مع غرامة قدرها 50 ألف دينار جزائري لكل واحد منهم، بينما أدين الستة الآخرون بـ18 شهرا حبسا نافذا دون أمر بالإيداع، وبغرامة قدرها 50 ألف دينار جزائري لكل واحد منهم.
وأشارت اللجنة إلى أن هؤلاء المتظاهرين أدينوا من أجل “التجمهر غير المسلح، والاعتداء باستعمال العنف على أعوان حفظ النظام العام، وتدمير ممتلكات عمومية”، موضحة أن النيابة كانت قد التمست الحكم عليهم بـ5 سنوات سجنا نافذا، مع غرامة تصل إلى 100 ألف دينار جزائري.
وأحصت اللجنة 220 شخصا يوجدون في السجن بعد إيقافهم من أجل التعبير عن آرائهم السياسية على شبكات التواصل الاجتماعي، أو خلال المظاهرات السلمية ليومي الثلاثاء والجمعة من كل أسبوع.
ويتوزع معتقلو الرأي على 30 ولاية، غالبيتهم يوجدون بالجزائر العاصمة.
ودق المدافعون عن حقوق الإنسان بالجزائر جرس الإنذار في العديد من المناسبات، مما يعتبرونه “مسا خطيرا بحقوق الإنسان وبحرية التعبير”، داعين السلطات العليا في البلاد إلى “وقف المتابعات ضد النشطاء والمتظاهرين السلميين”.