قال وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، إن عدد المغاربة المقيمين بالخارج المسجلين في مراكز القنصلية بلغ حوالي 5 ملايين و 300 ألف شخص.
وأبرز الوزير، خلال جوابه عن الأسئلة الشفوية في مجلس النواب، اليوم الاثنين، أن وزارته تعمل على تحسين الخدمات القنصلية والتي ترتكزعلى 4 محاور، أولها العمل على تحسين ظروف الاستقبال بحيث تكون القنصليات قريبة وذات بنايات “مزيانة“، مبرزًا أن المغرب يتوفر على56 قنصلية، وأن وزارته فتحت في السنوات الأخيرة 3 قنصليات.
وأوضح ناصر بوريطة أن وزارته لا تهدف إلى فتح مزيد من القنصليات بل تسعى إلى إعادة النظر في الخريطة القنصلية لتتبع تواجد مغاربة الخارج وتقريبها من الجالية، مشيرا إلى أن وزارته بذلت مجهودا كبيرا من أجل تحسين البنايات.
واعتبر بوريطة أن الرقمنة هي الحل، وقال، “عمر القنصلية ما غادي تكون قريبة من المواطنين” لهذا فإن الحل في الرقمنة، حيث أطلقت الوزارة موقع consulat.ma الذي تجاوز 6 ملايين زائر، بالإضافة إلى الدليل القنصلي الموحد الذي وضع رهن إشارة الجميع.
وأشار الوزير إلى أن عدد المغاربة المقيمين بالخارج المسجلين في مراكز القنصلية، بلغ حوالي 5 ملايين و 300 ألف شخص، وإذا أضفنا غير المسجلين سيتجاوز العدد 6 ملايين شخص من الجالية المغربية المقيمة في الخارج.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا