بالتزامن مع حلول وزيرة الداخلية الإسرائيلية بالمغرب، لأول مرة، يخوض وفد دبلوماسي إسرائيلي رفيع المستوى مشاورات سياسية مع المغرب.
المشاورات، عقدت أمس بمشاركة ألون بار، نائب المدير العام للخارجية الإسرائيلية، وفؤاد يازوغ، السفير المدير العام للعلاقات الثنائية بوزارة الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج.
وقال رئيس مكتب الاتصال الإسرائيلي بالمغرب، دافيد غوفرين، الذي حضر اللقاء، إن الوفد الإسرائيلي يلتقي للمرة الثانية مع نظيره المغربي، منذ استعادة العلاقات بين البلدين، بهدف القيام بمشاورات سياسية.
وكان المغرب، قد وقع شهر غشت الماضي، بالرباط، ثلاث اتفاقيات للتعاون بمناسبة الزيارة التي قام بها وزير الشؤون الخارجية الإسرائيلي، يائير لبيد، إلى المملكة.
وفتحت هذه الاتفاقيات، التي وقعها وزير الشؤون الخارجية والتعاون الإفريقي والمغاربة المقيمين بالخارج، ناصر بوريطة، ونظيره الإسرائيلي، الباب أمام عقد هذه الاجتماعات بين البلدين، حيث ضمت مذكرة تفاهم تهم إرساء آليات للمشاورات السياسية، تهدف إلى المساهمة في تعميق وتقوية علاقات التعاون متعددة الأوجه بين البلدين.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا