بعد الإعلان رسمياً عن مباشرة مجلس جهة سوس ماسة فتح مشاورات إعداد البرنامج التنموي للشركاء والفعاليات المدنية بالجهة، كشف نائب رئيس مجلس جهة سوس ماسة في حديثه لـ”اليوم24″، عن تفاصيل الصفقة المثيرة للجدل، والتي حصل من خلالها مكتب دراسات SOUTHBRIDGE لصاحبه بلخياط العضو السابق بالتجمع الوطني للأحرار بقيمة 591 مليون سنتيم، والتي تخص إعداد برنامج التنمية الجهوي.
وقال محمد أودمين، نائب رئيس جهة سوس ماسة عن حزب الأصالة والمعاصرة، على هامش إعلان المجلس صبيحة الإثنين مباشرة تنفيذ مشروع إعداد برنامج التنمية الجهوي، ” إن شركة SOUTHBRIDGE حصلت على الصفقة التي حظيت بمنافسة قوية من طرف أربع شركات أخرى، غير أنها رست أخيراً على الشركة المذكورة، نظراً لما يميز ملفها التقني وامتلاكها لخبراء متخصصين في الميدان، وهو ما مكنها من الفوز”.
وقال أودمـين، “إن المشروع، لا تتجاوز مدة إنجازه سبعة أشهر، وتوزع العملية على مرحلتين، تهم الأولى تجميع الإحصائيات، -والتي تم عرضها بالمناسبة أمام الشركاء الذين حضروا لمناسبة الإعلان الرسمي للبرنامج-، ثم تليه مرحلة ثانية تهم الاستشارة مع جميع الفعاليات والمنتخبين والجماعات المحلية، والجمعيات، وفعاليات المجتمع المدني، وستهم أيضاً فتح باب المشاركة أمام المواطنين والمواطنات عن طريق الموقع الإلكتروني للمجلس، بغية استقبال مقترحاتهم بخصوص برنامج التنمية الجهوي، والذي ليس متعلقاً بمجلس جهة سوس ماسة فقط، وإنما هو متعلق بمستقبل الجهة بشكل عام “.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا