فتح تشيلسي بابًا أمام برشلونة لتعزيز صفوفه بمهاجم جديد، في الميركاتو الشتوي المقبل، ليكون ثاني صفقات الفريق الكتالوني بعد البرازيلي داني ألفيس.
وترددت أنباء خلال الأيام الماضية، عن رغبة برشلونة في ضم ثلاثي البلوز كريستيان بوليسيتش وحكيم زياش وهودسون أودوي.
وبحسب صحيفة “ماركا” الإسبانية، فقد فتح التشيلسي الباب أمام رحيل الأمريكي بوليسيتش، في يناير/ كانون الثاني المقبل، بعد خروجه من حسابات الألماني توماس توخيل، على الرغم من العلاقة القوية التي تربطهما منذ أن عملا سويًا في بوروسيا دورتموند.
وأضافت الصحيفة، أن المشكلة الأكبر التي تواجه برشلونة حاليًا، هي القيمة المالية التي ستقنع تشيلسي بالتخلي عن بوليسيتش.
ويعاني برشلونة من أزمة مالية كبرى، إلا أن تدعيم الفريق في الشتاء، خصوصًا بعناصر هجومية، هو أمر يشغل تفكير تشافي هيرنانديز، المدير الفني الجديد للبارسا.
ومن المتوقع أن يلجأ برشلونة لاستعارة اللاعب مع خيار الشراء في الصيف المقبل، على أمل أن تتحسن الأمور خلال الأشهر المقبلة.
وما ينطبق على بوليسيتش، ينطبق تمامًا على رحيم سترلينج، نجم مانشستر سيتي، والذي يضعه البارسا ضمن أولوياته، لكن المشكلة تكمن في العامل المادي.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا