لمراقبة احترام البروتوكول الصحي خلال تداريب الأندية.. تقارير يومية لمسؤولين عن السلطات المحلية والصحة والجامعة

0
793

علم من مصدر جيد الإطلاع أن السلطات المحلية، بتنسيق مع الجامعة الملكية المغربية لكرة القدم، ووزارة الصحة، حرصت على وضع خطة لتفعيل إجراءات تطبيق البروتوكول الصحي، خلال تداريب جميع الأندية المغربية بعد قرار العودة للتداريب تأهبا لاستئناف منافسات البطولة الاحترافية عقب توقف اضطراري فرضته التداعيات السلبية لانتشار فيروس “كورونا” المستجد.

وشدد المصدر ذاته على كون مراقب من الجامعة وممثل عن السلطات المحلية وآخر عن وزارة الصحة سيحضرون التداريب اليومية لجميع الأندية حرصا على تطبيق البروتوكول الصحي، بعد قرارات الجهاز الوصي على تدبير شؤون الكرة وطنيا لشروط استئناف التداريب.

و كشف فوزي لقجع، رئيس الجامعة الملكية المغربية، خطة الجهاز الوصي على تسيير شؤون الكرة وطنيا لاستئناف التداريب وعودة عجلة البطولة الوطنية للدوران، من جديد، بعد توقف اضطراري فرضته التدابير الوقائية لمواجهة انتشار فيروس “كورونا” المستجد.

وأوضح لقجع، خلال اجتماعه أمس الثلاثاء، أن التداريب ستنطلق يوم غد الخميس بمعدل 10 لاعبين في الملعب، 5 في كل نصف ملعب على أساس أن تنطلق التداريب الجماعية بعد 10 أيام.

وشدد لقجع على كون جميع اللاعبين وأطقم الفرق سيخضعون لتحاليل الكشف عن “كورونا” قبل انطلاق التداريب، مع الحرص على أخد عينات ثلاثة لاعبين من كل فريق كل 3 أيام للتأكد من سلامة اللاعبين، فضلا عن ضرورة تحاليل أخرى قبل انطلاق منافسات البطولة.